مقتل سبعة جنود سعوديين على الحدود اليمنية

مقتل سبعة جنود سعوديين على الأقل في اشتباكات مع المتمردين اليمنيين وفقا لما أوردته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

نقلت وكالة الأنباء السعودية يوم الاثنين في وقت متأخر أن “محمد المنجهي” هو آخر جندي قد تم قتله مدافعا عن حدود المملكة الجنوبية في قتال ضد المتمردين الحوثيين. كانت وكالة الأنباء الرسمية السعودية قد أذاعت في نبأ سابق وفاة الجنود لكنها منذ يوم الخميس بدأت تنقل صورا من جنازات الشهداء والتي قالت إنهم قضوا نحبهم في الاشتباكات.

وفقا للتقارير التي نقلتها وكالة “فرانس برس” عن وزارة الداخلية السعودية وقسم الدفاع المدني، هناك أكثر من 115 قتيل ما بين مدني وجندي جراء الاشتباكات على الحدود الجنوبية منذ مارس 2015.

المملكة العربية السعودية

منذ سنتين تقريبا قامت المملكة العربية بتشكيل تحالف عربي لمواجهة ميليشيات الحوثيين التي فرضت سيطرتها على العاصمة اليمنية صنعاء ومساحات واسعة من البلاد بناء على طلب من الرئيس “عبد ربه منصور هادي” والذي يقيم في العاصمة السعودية الرياض.

منذ ذلك الحين قام التحالف بعدد كبير من الهجمات الجوية وألقى أكثر من 8600 قنبلة على المدارس والمستشفيات والمصانع والمواقع الأثرية ومخيمات اللاجئين.

                                                                                      طائرات حربية

 

كانت جماعة الحوثيين – والتي تدعي أنها تمثل المجتمع الشيعي- قد جنت مكاسب واسعة بعد تحالفها مع قوات الأمن الموالية للرئيس المخلوع على عبد الله صالح. انخرطت قوات الحوثيين في العديد من الاشتباكات النيرانية على طول الشريط الحدودي مع المملكة العربية السعودية وقامت بالعديد من الهجمات الصاروخية الانتقامية كما أطلقت عدد كبير من الصواريخ الباليستية داخل عمق المملكة.

من جانبه صرح الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريس” أثناء وجوده في العاصمة السعودية الرياض أن “الحرب في اليمن قد خلفت آلاف القتلى وملايين من النازحين الذين يكافحون من أجل الحصول على الغذاء والدواء“.  

اليمن
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *