الشهر: سبتمبر 2017

الوضع الميداني في الموصل

خطوة جديدة يقطعها الجيش العراقي في طريقه لتحرير مدينة الموصل من أيدي مسلحي تنظيم الدولة. فبعد العديد من المعارك والاشتباكات والكر والفر الذي تشهده المدينة منذ حوالي شهرين تمكنت قوات الجيش العراقي من تضييق الخناق على قوات تنظيم الدولة الإسلامية حيث أحاطت قوات الجيش بالجهتين الشرقية والغربية بواسطة قوات الشرطة الاتحادية وقوات الرد السريع وقوات مكافحة الإرهاب.

علم العراق

وصرح ضابط في الجيش العراقي لوكالة الأنباء التركية “الأناضول” أن قوات الجيش العراقية قد تمكنت من استعادت إحدى القرى المجاورة لمدينة “الموصل” وهي قرية “حليلة” وهي الخطوة التي ستمكن القوات العراقية من تطويق مدينة الموصل من الجهة الغربية بعدما كانت قد نجحت في تطويقها في السابق من الجهات الأخرى.

قوات الجيش
عمليات عسكرية

 

 

وفي نفس السياق وعلى صعيد الجهة الغربية من مدينة الموصل صرح الفريق “عبد الغني الأسدي” قائد قوات مكافحة الإرهاب أن قواته قد بدأت التحرك لكي تستعيد حيي التنك والآبار غرب مدينة الموصل بغطاء جوي من طائرات التحالف الدولي.

وأوضح “الأسدي” أن سبب هذا التقدم البطيء من قبل قوات مكافحة الإرهاب يرجع إلى أن القناصين في تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” يقومون باعتلاء أسطح المباني في كلا الحيين ويستهدفون عناصر القوات العراقية

 

وهناك في مدينة “لرمادي” الواقعة في محافظة الأنبار غرب العراق وقع تفجير بسيارة مفخخة راح ضحيته مدنيين جلهم من النساء والأطفال.

جدير بالذكر أن داعش تستخدم السيارات المفخخة والتفجيرات في مدينة الرمادي منذ استعادتها في نهاية عام 2015.

 

 

 

 

الفضة في المملكة العربية السعودية

الفضة من المعادن النفيسة التي يحب الكثيرون من مختلف انحاء العالم اقتنائها وخاصة في العالم العربي كونها من المعادن الثمينة والمتوسطة السعر إذا ما قورنت بمعادن نفيسة أخرى كالذهب والبلاتين.

وتتميز الفضة بلونها البراق وليونتها بطبيعتها إذ يسهل تشكيلها في صورة حلى ومقتنيات تلاقي طلبا كبيرا عليها من الرجال والنساء.

والفضة يتم التنقيب عنها وإستخراجها من مناجم في باطن الأرض ولا يتم العثور على الفضة نقية حرة عند إستخراجها بل في الغالب تكون مختلطة بالعديد من الشوائب والمعادن الأخرى كالذهب والرصاص وغيره من بعض المعادن.

الفضة المصرية
الفضة المصرية

وتتعدد إستخدامات معدن الفضة في الحياة فيعتبر الإستخدام الأكثر شيوعاً لها هو إستخدامها في صورة حلى للزينة ويأتي بعد ذلك إستخدامها في مجال الطب فيتم استخدام الفضة في علاج الكثير من الأمراض وعلى رأسها مرضى القدم السكري كما تستخدم بعض مركبات الفضة في مقاومة بعض انواع الفيروسات التي تصيب الماشية والدواجن وكذلك تلعب دور اساسي في مصانع المياه المعلبة في عملية التنقية.

وتدخل الفضة في صناعة العملات المعدنية الخاصة بالكثير من بلدان العالم منها مصر والمملكة العربية السعودية وتتفاوت اسعار الفضة من مكان إلى آخر ومن وقت إلى آخر فأسعار الفضة غالبا ما تجدها تنعم بالإستقرار الكبير نظراً إلى كثرة الطلب عليها حتى أن كبار المستثمرين يرون فيها ملاذ آمن لإتمام تداولهم.

فضة العملات
فضة العملات

أما عن سعر الفضة في المملكة العربية السعودية فينعم بحالة كبيرة من الإستقرار والإرتفاع كون المملكة العربية السعودية من أكبر الدول العربية التي يزيد فيها الطلب على اقتناء معدن الفضة النفيس وكذلك مصر من الدول التي يزيد فيها الطلب ايضاً على اقتناء معدن الفضة.

وعن اسعار الفضة اليوم في الأسواق المصرية فقد سجلت الفضة من عيار 92.5 والمسماه بالفضة الإسترليني نحو 9.30 جنيها مصرياً والفضة من عيار 90 المستخدمة في صناعة العملات نحو 9.05 جنيهاً والفضة من عيار 80 الخاصة بصناعة المجوهرات نحو 8.05 جنيه وبالنسبة لأسعار الفضة في السوق المصري فهي تتوقف بشكل كبير على سعر الدولار الذي شهد إرتفاعاً كبيراً خلال الفترة الأخيرة في الأسواق المصرية

 

داعش تثير الرعب في أوروبا

قدم المركز الأوروبي للأمن والاستخبارات والذي يختص بتحليل المصادر الاستخباراتية التي تتعلق بالمسائل الأمنية والاقتصادية، سؤالا جادا وخطيرا يحتاج إلى إجابة حازمة وفورية من دول الاتحاد الأوروبي.

وتسائل المركز عن مدى استعداد الدول الأوروبية لمواجهة الإرهاب الجديد والمتمثل في الهجمات المتزايدة يوما بعد يوم في عدد من العواصم الأوروبية والعالمية من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” حيث بدا واضحا للعيان أن التنظيم يهدد وينتقم من مشاركة عدد من الدول الأوروبية في التحالفات الدولية المختلفة سواء في “سوريا” أو في العراق وهي التحالفات والضربات القوية التي أفقدت التنظيم توازنه وسيطرته على عدد كبير من معاقله الرئيسية لا سيما في العراق بعد أن اقترب الجيش العراقي من النجاح في تحرير مدينة الموصل الواقعة تحت سيطرة التنظيم منذ قرابة الثلاثة أعوام والتي قام التنظيم فيها بممارسة أبشع الجرائم من قتل وتنكيل بالأقليات الموجودة في المدينة من الأكراد والمسيحيين وهو ما حمل عدد كبير منهم على الخروج من الموصل والنزوح إلى غيرها من المدن العراقية أو الوصول إلى المعسكر المخصص للنازحين والذي يقع جنوب مدينة الموصل.

الاتحاد الأوروبي

 

يسعى تنظيم الدولة الإسلامية داعش مؤخرا إلى الانتقام كما قلنا وكما أشار تقرير المركز الأوروبي للأمن والاستخبارات ويأتي ذلك عن طريق بث الرعب في دول الاتحاد الأوروبي من خلال إرسال عدد من عناصره من حاملي الجنسيات الأوروبية مرة أخرى إلى بلدانهم وهو الأمر الذي يعتقد الكثير من المراقبين أنه سيمثل خطرا كبيرا على هذه الدول.