التخطي إلى المحتوى
أميركا تعتقل صوماليين.. وهذه التهمة
.

أعلنت وزارة العدل الأميركية اعتقال لاجئين صوماليين حاولا السفر إلى مصر ‏للالتحاق بصفوف “ولاية سيناء”، الفرع المصري لتنظيم داعش المتطرف‎.‎
وبحسب القرار الاتهامي الذي أحالته النيابة العامة إلى محكمة أريزونا الفدرالية فإنّ ‏أحمد مهد محمد (21 عاماً) وعابدي يماني حسين (20 عاماً) اللذين يقيمان في ‏توسكون بولاية أريزونا وضعا خطة للالتحاق بصفوف التنظيم الإرهابي في سيناء‎.‎
وأوضح القرار الاتهامي أنّ الشابين أخبرا عميلاً سرياً في مكتب التحقيقات ‏الفدرالي قدّم نفسه إليهما على أنّه من أنصار تنظيم داعش أّنهما يريدان “قتل أكبر ‏عدد من الناس” و”ذبح أولئك الكفّار” وكسب شهرة في العالم أجمع‎.‎
وبحسب القرار الاتهامي فقد قال حسين للعميل الفدرالي المتخفّي في حزيران/يونيو ‏‏”أنا أبو جهاد، هذا هو اسمي‎”.‎
واعتقل الشابان في مطار توكسون الدولي الجمعة بعدما سجّلا تذكرة سفرهما إلى ‏مطار القاهرة الدولي‎.‎
وبحسب القرار الاتهامي فإنّ محمد حاصل على الإقامة الدائمة في الولايات المتحدة ‏التي وصل إليها لاجئاً من الصومال‎.‎
وجذب الشابان انتباه المحقّقين إليهما على وسائل التواصل الاجتماعي في ‏آب/أغسطس الفائت عندما عبّر محمّد عن رغبته بالسفر إلى سوريا أو مصر ‏للالتحاق بتنظيم داعش والموت في سبيل التنظيم‎.‎
ووجّهت النيابة العامة إليهما تهمة التآمر لتقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية أجنبية، ‏وهي جريمة تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 20 عاماً‎.‎