التخطي إلى المحتوى
إغلق طريق الدبلوماسية بين طهران وواشنطن للابد
.

أعلنت إيران أن قرار الولايات المتحدة فرض عقوبات على الزعيم الأعلى للبلاد وكبار المسؤولين الآخرين أغلق بشكل دائم طريق الدبلوماسية بين طهران وواشنطن.

وقال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية على تويتر “فرض عقوبات غير مجدية على الزعيم الأعلى الإيراني (آية الله علي خامنئي وزعيم الدبلوماسية الايرانية (وزير الخارجية محمد جواد ظريف) يمثل إغلاقا دائما لمسار الدبلوماسية”.

وأضاف “إدارة ترمب تدمر الآليات الدولية الراسخة للحفاظ على السلام والأمن العالميين”.

“ثأرا لطائرة الدرون”

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب وقع الإثنين أمرا تنفيذيا بفرض عقوبات مشددة جديدة على إيران، وأكد أن العقوبات تستهدف المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله #خامنئي.

كما طالب إيران بوقف رعايتها للإرهاب، موضحا أن العقوبات تأتي ردا على إسقاط طهران للطائرة الأميركية المسيرة، الخميس الماضي.

إلى ذلك، أعلن وزير الخزانة الأميركي ستيفن مينوشين، مساء الاثنين عقب توقيع ترمب أمرا تنفيذيا بعقوبات جديدة على إيران، أن استهداف الطائرة المسيّرة لم يكن خطأ إيرانياً بل عملا متعمدا. وكشف أن العقوبات ستطال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف في وقت لاحق من الأسبوع الجاري.