التخطي إلى المحتوى
إيران ترفع إنتاج اليورانيوم المُخصّب لـ4 أضعاف
.

أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي أن إيران قامت اعتباراً من ‏الاثنين برفع معدل كمية إنتاجها من اليورانيوم المخصب ذات النسبة 3.67% لأربعة أضعاف‎.‎
ونقل كمالوندي، خلال مؤتمر صحفي الاثنين، عن مدير موقع “نطنز” لتخصيب اليورانيوم قوله ‏إن هذا القرار يأتي بناءً على قرار من المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، الذي كان قد هدد ‏بالعودة إلى أنشطة التخصيب خارج إطار الاتفاق النووي‎.‎
وبحسب وكالة “تسنيم” التابعة للحرس الثوري، أوضح كمالوندي أن “هذا لا يعني رفع نسبة ‏التخصيب أو رفع عدد أجهزة الطرد المركزي أو تغيير نوعية أجهزة الطرد المركزي، بل إن ‏الطاقة الإنتاجية (أي سرعة الإنتاج) لليورانيوم المخصب ذات نسبة 3.67% سترتفع إلى 4 ‏أضعاف. وقد تم إطلاع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بهذا الأمر‎”.‎
وهدد المسؤول الإيراني بقيام إيران بزيادة تخصيب اليورانيوم إلى 190 ألف سو، قائلاً إن “هذا ‏الأمر يعد سهلا للغاية ومتاحاً‎”.‎
وكانت إيران قد أعلنت عن تقليص بعض التزاماتها بالاتفاق النووي لفترة 60 يوما، كـ”فرصة” ‏للدول الأوروبية لتقوم بتفعيل التبادلات التجارية والالتفاف على العقوبات الأميركية المفروضة ‏على طهران‎.‎
كما هددت طهران الاتحاد الأوروبي بالخروج من الاتفاق النووي إذا ما تمت إحالة الملف إلى ‏مجلس الأمن الدولي‎.‎
من جهتها، تقول دول أوروبية إنها تريد الحفاظ على الصفقة النووية مع إيران، لكنها رفضت ‏‏”الإنذارات النهائية” من طهران‎.‎
وكان المرشد الإيراني علي خامنئي قال إن “عملية التخصيب بنسبة 20% أسهل من التخصيب ‏أقل من ذلك‎”.‎