التخطي إلى المحتوى
إيران.. مطالبات بتنحي خامنئي وحكم فيدرالي
.

طالب 14 ناشطاً من عرب وأکراد إيران، في بيان مشترك بتنحي المرشد الإيراني، علي خامنئي، وإقامة دولة ديمقراطية وفيدرالية.

وذكر الموقعون أن بيانهم جاء دعماً لبيان صادر عن 14 ناشطاً مدنياً وسياسياً في داخل إيران طالب بتنحي المرشد والانتقال إلى نظام ديمقراطي.

وجاء في البيان: “عانت القوميات الإيرانية المختلفة منذ فترة طويلة من التنمية الاقتصادية غير المتوازنة، والقمع المضاعف، والتمييز الديني والطائفي والسياسي والثقافي واللغوي”.

 

وذكر هولاء الناشطون أن “الفصل العنصري ضد النساء شبيه بالتمييز والاضطهاد اللذين يمارسهما النظام ضد القوميات”.

وأكد البيان: نحن أبناء العرب والكرد نشعر بألم ضحايا الاستبداد الذين واجهوا – دون خوف – رأس النظام الاستبدادي، لأنه ليس لدينا حرية في التعبير ولا حتى حرية استخدام اللغة”. وأضاف: “تتم حالياً غالبية عمليات الإعدام وأحكام السجن في البلاد ضد الناشطين الأكراد والعرب والبلوش والتركمان والترك”.

وشدد البيان على أن “الأحداث السياسية خلال العقد الأخير منذ مظاهرات 2009، وحتى احتجاجات يناير 2018 أثبتت أن القوى المركزية الإيرانية وحدها لا تستطيع القيام بعملية التغيير وإزاحة نظام الجمهورية الإسلامية دون دعم من القوميات الإيرانية.