التخطي إلى المحتوى
اجتماع ثالث للجنة “كوبرا” البريطانية بشأن احتجاز الناقلة
.

تعقد رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي اجتماعا للجنة الطوارئ الحكومية “كوبرا” الاثنين، وهو الثالث بعد احتحجاز الناقلة النفطية البريطانية “ستينا إمبيرو” في إيران.
ويتوقع أن تجتمع اللجنة من أجل إطلاع ماي على آخر المعلومات المتعلقة بتطورات الوضع على خلفية احتجاز الناقلة، فضلا عن بحث أمن الملاحة البحرية في مضيق هرمز.
وسبق للجنة Cobra أن اجتمعت مرتين هذا الأسبوع، في ليلة الجمعة إلى السبت، وظهر السبت، لكن ماي التي تغادر منصبها الأربعاء المقبل، لم تحضر الاجتماعين لوجودها في منطقتها الانتخابية “ميدينهاد” جنوبي البلاد.
وكان وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت قد قال عقب انتهاء الاجتماع الثاني إنه سيعرض الاثنين المقترحات بشأن حماية وسائل النقل البحري البريطانية والدولية في مضيق هرمز، التي نظرت فيها اللجنة، سيعرضها على نواب مجلس العموم.
ولم تستبعد وسائل إعلام بريطانية أن هانت يعتزم الإعلان عن مجموعة من التدابير الدبلوماسية والاقتصادية بحق السلطات الإيرانية، قد تشمل تجميد الأصول الإيرانية ردا على حادث الناقلة.