التخطي إلى المحتوى
احذروا.. واقي الشمس قد يلحق الضرر بسياراتكم!
.

 

تشهد المملكة المتحدة هذا الأسبوع أعلى درجات الحرارة في تاريخها، حيث وصلت إلى 39 درجة مئوية في أجزاء من الجنوب. وبينما يعتبر واقي الشمس أمراً ضرورياً لمعظم الأشخاص في هذا الطقس، فقد يكون لهذه المستحضرات تأثير ضار على السيارات، بحسب تقرير لصحيفة «الميرور» البريطانية.

وكشفت شركة «فورد» للسيارات، عن أن المواد الكيميائية الموجودة في كل من واقيات الشمس ومعقمات اليدين يمكن أن تتفاعل مع أسطح السيارات، وتتسبب في إتلافها بشكل دائم.

وقال مارك مونتغمري، كبير المهندسين في مركز «فورد» لتكنولوجيا المواد: «معقمات الأيدي والمستحضرات الواقية من الشمس، وحتى أكثر المنتجات التي قد لا تبدو ضارة يمكن أن تسبب مشاكل عندما تتلامس مع الأسطح مئات وحتى آلاف المرات في السنة».

واختبرت «فورد» آثار الكثير من المستحضرات الشمسية ومُعقمات اليدين على سياراتها في درجات حرارة تتراوح بين 74 درجة مئوية و – 30 درجة مئوية.

وكشف التحليل، عن أن المستحضرات الواقية من الشمس ذات الكميات الأعلى من «أكسيد التيتانيوم» تتفاعل مع البلاستيك والزيوت الطبيعية الموجودة في جلود السيارات، وبخاصة في الظروف الدافئة.

واستناداً إلى النتائج، طورت شركة «فورد» طلاءات واقية خاصة يمكن إضافتها إلى التصميمات الداخلية للسيارة للتأكد من أنها لا تتحلل بمرور الوقت.