التخطي إلى المحتوى
البشير أمام العدالة
.

وصل الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير صباح اليوم إلى المحكمة في الخرطوم حيث يواجه تهماً بحيازة العملات الأجنبية والفساد، فضلاً عن تهم بغسل الأموال، حيث ينتظر سماع شهود الاتهام في هذه الجلسة.
وتتزامن المحاكمة مع بدء مرحلة سياسية جديدة في السودان، إذ يبدأ رئيس الوزراء عبد الله حمدوك في تشكيل حكومته الوزارية.
وعلى صعيد متصل، كشف عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي في ندوة لجان بري بعنوان “نحو التحول الديمقراطي للسلطة المدنية” أن “البشير وإخوانه وزوجاته حصلوا على 11% من أراضي الخرطوم بحري، وأن رئاسة الجمهورية كان لديها 200 مؤسسة تتبع لها ميزانيتها تعادل ميزانية تسيير الجهاز التنفيذي للدولة”.