التخطي إلى المحتوى
البيت الأبيض: مستمرون بسياسة فرض الضغط الأقصى على إيران
.

اعلن البيت الأبيض ان “سياسة ممارسة أقصى الضغوط على إيران ستستمر إلى أن تغير نهجها وإنه ينبغي إلزام إيران بمبدأ عدم تخصيب اليورانيوم”.
وقال البيت الأبيض في بيان بعد إعلان إيران أن مخزونها من اليورانيوم المخصب لمستوى منخفض قد تجاوز الحد المسموح به بموجب اتفاقها النووي المبرم مع القوى العالمية في 2015 “الضغوط القصوى على النظام الإيراني ستستمر إلى أن يغير زعماؤه نهجهم”.
أضاف: “يجب أن نستعيد مبدأ منع الانتشار النووي القائم منذ فترة طويلة والخاص بألا تخصب إيران (اليورانيوم)”.
من جهتها قالت بريطانيا على لسان وزير خارجيتها جيريمي هنت، الاثنين، إن بلاده ستتخلى عن الاتفاق النووي إذا انتهكته إيران.
وأعرب هنت في وقت سابق، عن قلقه الشديد بعدما أعلنت إيران أنها جمعت مخزونا من اليورانيوم المخصب أكثر مما يسمح به الاتفاق النووي الذي أبرمته مع القوى العالمية في عام 2015، لكنه أضاف أن بريطانيا لا تزال تدعم الاتفاق.
وكتب هنت على “تويتر” عقب الإعلان الإيراني: “أشعر بقلق شديد بسبب إعلان إيران أنها انتهكت التزاماتها بموجب الاتفاق النووي. المملكة المتحدة لا تزال ملتزمة بإنجاح الاتفاق واستخدام كل السبل الدبلوماسية لتهدئة التوتر في المنطقة”.
ودورها أعربت ألمانيا عن قلقها الشديد بشأن إعلان إيران تجاوز حد مخزون اليورانيوم المخصب المنصوص عليه في الاتفاق النووي.