التخطي إلى المحتوى
الجيش الليبي يقترب من وسط العاصمة طرابلس
.

حقق الجيشُ الوطني الليبي تقدماً في محاورَ عدة، منها طريقُ مطار طرابلس الدولي والسيطرة ‏على معسكر النقلية، فضلا عن تكبيد الكتائب الموالية لحكومة الوفاق خسائرَ كبيرة في العتاد ‏والأرواح‎.‎
ويبدو أن الجيش الليبي الوطني بات قاب قوسين أو أدنى من قلب العاصمة الليبية طرابلس، ‏فبحسب مصادر ليبية أن خط المواجهات العنيفة اقترب من أحياء وسط العاصمة، فمن جهة تمكن ‏الجيش الوطني من التقدم في محور طريق مطار طرابلس الدولي والسيطرة على معسكر النقلية‎.‎
من جهة أخرى أحرز تقدما في منطقة صلاح الدين التي تبعد بضعة كيلومترات عن وسط ‏العاصمة، مكبدا الكتائب الموالية لحكومة الوفاق خسائر في العتاد والأرواح، بحسب مصادر ‏اعلام محلية‎.‎
ومع اشتداد القتال في محاور مختلفة في تخوم العاصمة طرابلس، استهدفت مقاتلات سلاح الجو ‏التابع للجيش الوطني تمركزات للكتائب الموالية لحكومة الوفاق في محور عين زارة ومناطق ‏الرملة والكريمية وبوشيبة والكسارات جنوبي العاصمة طرابلس‎.‎
ونندت حكومة الوفاق في بيان صادر من داخليتها، بما وصفته بقصف عشوائي لمنطقة صلاح ‏الدين بطرابلس، معتبرة أنه صادر مناطق يسيطر عليها الجيش الوطني‎.‎
اتهام قابله آخر من الجيش الوطني، الذي أكد أن غارات جوية استهدفت مواقع مدنية منها منطقة ‏مشروع الهضبة، كان بصواريخ خرجت من مواقع تابعة لحكومة الوفاق‎.‎