التخطي إلى المحتوى
الحوثيون اعتدوا على طبيب في مسشفى الثورة العام
.

أقدمت عصابة مسلحة، يتزعمها قيادي في ميليشيات الحوثي، على الاعتداء بالضرب المبرح على طبيب في مسشفى الثورة العام بالعاصمة اليمنية صنعاء.

وذكر مصدر طبي أن المشرف الحوثي، المكنى “أبو كنان”، أقدم مع مجموعة مسلحين على الاعتداء بالضرب المبرح على الدكتور عبدالله مهيوب، الطبيب المناوب في قسم الغسيل الكلوي بمستشفى الثورة العام.

وأضاف إن المسلحين الحوثيين استخدموا أعقاب البنادق في تنفيذ جريمة الاعتداء، ما أسفر عن تعرض الطبيب لإصابات وكسور في الرأس وفي أنحاء متفرقة من جسده.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة التقطت للطبيب عقب واقعة الاعتداء داخل المستشفى، ويظهر فيها غارقاً في دمه من جراء وحشية الاعتداء.

وقوبلت الجريمة باستنكار واسع، ووصف ناشطون نظرات الطبيب الجريح بأنها “تحكي قهر الرجال”، الذين يؤدون واجبهم الإنساني في خدمة المرضى، حيث لم تكتف ميليشيات الحوثي بنهب مرتباتهم منذ ثلاثة أعوام، بل تكافئهم بالاعتداء الوحشي والهمجي.

وكتب احد الناشطين: “نظرتك أيها الطبيب المجروح والدامي تعاقب هذه الحقبة المنحطة. لن يدوموا ولن يدوم الظلم ولا غرورهم الذي يؤذي ويدمي مشاعرنا كل يوم”.