التخطي إلى المحتوى
الحوثي يواصل قصف منازل المدنيين في الحديدة
.

 

واصلت ميليشيات الحوثي قصفها، بمختلف القذائف والأسلحة، منازل المدنيين والأحياء السكنية في منطقة الجبلية بمديرية التحيتا التابعة لمحافظة الحديدة.

وتسبب القصف في تهجير ونزوح عشرات الأسر من منطقة الجبلية، بعد تعرض منازلهم للقصف، ما أسفر عن مقتل واصابة عدد من المدنيين، جراء سقوط القذائف على منازلهم.

يأتي ذلك فيما كثفت الميليشيات قصفها لمنازل الموطنين بمركز مديرية حيس، بقذائف الآر بي جي والهاون، وأسفر القصف عن تدمير عدد من منازل المواطنين.

كما واصلت الميليشيا خرقها وانتهاكها للهدنة الأممية ولوقف إطلاق النار في الحديدة، وصعدت قصفها لمواقع قوات الجيش الوطني، بالتزامن مع اقتراب موعد انسحابها من موانئ محافظة الحديدة والذي من المقرر أن يبدأ من يوم غد الاثنين.

وكثفت الميليشيا قصفها مواقع الجيش الوطني شرق مدينة الحديدة، بقذائف مدفعية الهاون، واستهدافها بالأسلحة المتوسطة.

وواصلت الميليشيا قصفها واستهدافها بقذائف الهاون والأسلحة المتوسطة لمواقع الجيش، في مديريتي حيس الدريهمي جنوبي مدينة الحديدة.

ويعد هذا التصعيد من قبل الميليشيا، قبل موعد الانسحاب من موانئ الحديدة بساعات، مؤشر واضح في أن ميليشيات الحوثي تنوي الالتفاف على الاتفاق الذي وقعت عليه مؤخراً كما فعلت مع اتفاق السويد.