التخطي إلى المحتوى
الداخلية المصرية تعلن هوية منفذ تفجير “حي الجمالية” بالقاهرة
.

كشفت وزارة الداخلية المصرية، أن منفذ التفجير الإرهابي الذي وقع في حي الجمالية وسط القاهرة خلال ملاحقة أجهزة الأمن عنصرا إرهابيا، هو شخص يدعى “الحسن عبد الله”، ويبلغ 37 عاما.

وأظهرت صور بثتها وسائل إعلامية مصرية، شخص مقنع بكمام أبيض، يشتبه أنه المنفذ، وهو على دراجة هوائية في أحد شوارع العاصمة المصرية قبيل وقت التفجير.

وأعلن النائب العام المصري المستشار نبيل صادق بتشكيل فريق من النيابة العامة لفتح تحقيق عاجل في الحادث، الذي راح ضحيته 3 أشخاص هم الإرهابي ورجلا أمن، وإصابة 3 آخرين.

"

وقال بيان وزارة الداخلية المصرية، أنه “في إطار جهود وزارة الداخلية للبحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف نقطة أمنية أمام مسجد الاستقامة بالجيزة عقب صلاة الجمعة، أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعة عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري بالدرب الأحمر”.

وتابع البيان: “قامت قوات الأمن بمحاصرته وحال ضبطه والسيطرة علية انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مصرع الإرهابي واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني وأمين شرطة من مباحث القاهرة”، فضلا عن إصابة 3 ضباط..

وتطوق أجهزة الأمن موقع الحادث، فيما تعمل فرق المفرقعات على تمشيط المنطقة، حسبما أفاد مراسل “سكاي نيوز عربية”.

وتسعى قوات الأمن في مصر إلى ملاحقة الخلايا الإرهابية، التي تنشط من حين لآخر لتنفيذ أعمال إرهابية للإضرار بالاستقرار في البلاد.