التخطي إلى المحتوى
الرئيس البرازيلي: “هاكرز” اخترقوا هاتفي
.

قال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، الخميس، إن مجموعة ممن زعم أنهم قراصنة ‏إلكترونيون “هاكرز” اخترقوا هاتفه‎.‎
وذكر بولسونارو في تغريدة إنه تلقى المعلومات من وزارة العدل بالبلاد‎.‎
وكانت الوزارة قد قالت في وقت سابق، إن هواتف بولسونارو تعرضت للاستهداف من قبل 4 ‏أشخاص تم توقيفهم الأربعاء في ولاية ساو باولو، ولكنها لم تكشف فيما إذا كانوا نجحوا في ‏الوصول إلى البيانات المخزنة على الهاتف‎.‎
ويواجه الهاكرز المزعومون أيضا اتهامات بالدخول على حسابات تطبيق رسائل على هاتف ‏وزير العدل سيرجيو مورو و4 آخرين من المسؤولين الحكوميين، حسبما ذكرت “الأسوشيتد ‏برس‎”.‎
وربط وزير العدل البرازيلي بين القراصنة المزعومين، ورسائل مسربة أضرت بسمعته كقاض ‏سابق في فضيحة فساد‎.‎