التخطي إلى المحتوى
الزوارق الحربية الإسرائيلية تقصف غزة.. والفصائل ترد
.

أكدت مصادر العربية/الحدث أن الفصائل الفلسطينية أطلقت عدة صواريخ باتجاه المستوطنات الإسرائيلية فجر اليوم.

فيما تواصل الزوارق الحربية الإسرائيلية قصفها مناطق لحماس في قطاع غزة.

من جهة أخرى، ارتفعت حصيلة شهداء الغارات إلى 4 بعد أن استشهد شاب فلسطيني في غارة جوّية إسرائيلية مساء امس في بلدة بيت لاهيا في شمال غزة، على ما أعلنت وزارة الصحة في القطاع.

وقال أشرف القدرة الناطق باسم الوزارة “استشهد المواطن خالد محمد أبو قليق (25 عاما) جرّاء غارة استهدفت فيها قوّات الاحتلال الإسرائيلي شمال قطاع غزة”.

كذلك، استشهدت والدة الطفلة، صبا أبو عرار، التي كانت قضت في غارة جوية إسرائيلية مساء السبت في مدينة غزة، على ما أعلن الناطق باسم وزارة الصحة التابعة لحماس في القطاع.

في وقت تتصاعد فيه التطورات العسكرية في قطاع غزة، طالبت الحكومة الفلسطينية الأمم المتحدة بالتدخل الفوري والعاجل لوقف الهجوم الإسرائيلي على غزة.

كذلك أعلنت الغرفة المشتركة التي تضم الأجنحة العسكرية لحماس والفصائل مسؤوليتها عن قصف مواقع للاحتلال في محيط غزة.

من جانبها، أعلن العدو الإسرائيلي أن نحو 200 قذيفة أطلقت من غزة باتجاه “إسرائيل”، متوعدة برد عنيف مع استمرار في القصف.

كما أعلنت رسميا إغلاق كافة معابر البضائع والأفراد وكذلك منطقة الصيد البحري في غزة حتى إشعار آخر ردا على إطلاق الصواريخ.

أما مصر، فقد طالبت رسميا إسرائيل بوقف الغارات على قطاع غزة، معلنة التواصل مع جميع الأطراف لوقف التصعيد قبل الأول من رمضان.