التخطي إلى المحتوى
السودان.. “الانتقالي” و”التغيير” يستكملان المفاوضات
.

أعلنت البعثة الإفريقية إلى السودان أن المفاوضات بين المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير ستُستأنف اليوم، وذلك بعد توقف دام لأكثر من أسبوع.
وفي بيان صادر عنها، قالت البعثة إن المفاوضات ستبحث الوثيقة الدستورية والتحضيرَ لاستكمال كل الترتيبات المتعلقة بالاتفاق السياسي.
وبحسب مصادر فإن جلسة التفاوض التي تقرر لها اليوم ستكون فرعية بين اللجان الفنية، لبحث بنود الوثيقة على أن تكون المفاوضات المباشرة لبحث الإعلان الدستوري يوم غد الأحد.
من جهتها منحت قوى الحرية والتغيير رئيس الحكومة الانتقالية استثناءً بتعيين شخصين من المنتمين سياسياً ضمن حكومته حال رأى ذلك، بحسب أمجد فريد، المتحدث باسمها.
في المقابل، لوّح المجلس الانتقالي بتشكيل حكومة كفاءات إذا لم تحسم قوى التغيير أمرها، وفق ما ذكرت مصادر مقربة منه.
وأوضحت المصادر أن قيادات في المجلس الانتقالي وقوى التغيير ستتوجه اليوم إلى جوبا للقاء مع زعيم الحركة الشعبية عبد العزيز الحلو في إطار مساعي السلام والمشاركة في الحكومة الانتقالية.
وتترافق جميع هذه التطورات مع انتظار إعلان النيابة العامة اليوم نتائج تقرير لجنة التحقيق في أحداث فضّ الاعتصام من أمام مقر القيادة العامة للجيش بالعاصمة الخرطوم، قبل نحو شهرين.