التخطي إلى المحتوى
السيسي: عازمون على اقتلاع الإرهاب من جذوره
.

قدّم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، العزاء لأسر ضحايا “الحادث الإرهابي” الذي وقع وسط القاهرة، في الساعات الأولى من صباح الاثنين.
وقال السيسي في تغريدة نشرها حسابه الرسمي على “تويتر”: “أتقدم بخالص التعازي للشعب المصري ولأسر الشهداء الذين سقطوا نتيجة الحادث الإرهابي الجبان في محيط منطقة القصر العيني مساء الأمس”.
وتابع: “كما أتمنى الشفاء العاجل للمصابين وأؤكد على أن الدولة المصرية بكل مؤسساتها عازمة على مواجهة الإرهاب الغاشم واقتلاعه من جذوره، متسلحة بقوة وإرادة شعبها العظيم”.
وأدى تصادم 4 سيارات في المنطقة إلى انفجار ضخم، أدى إلى مقتل 20 شخصا على الأقل وإصابة العشرات، فضلا عن أضرار بالغة بمستشفى معهد الأورام في منطقة السيدة زينب.
وقالت وزارة الداخلية المصرية وقت الحادث إن الانفجار ناجم عن تصادم مركبة كانت تتحرك باتجاه معاكس للسير بثلاث سيارات أخرى، لكنها أعلنت في وقت لاحق أن إحدى السيارات كان بداخلها كمية من المتفجرات.
وفي بيان رسمي، اتهمت الوزارة حركة حسم بتجهيز السيارة الملغومة لتنفيذ عملية إرهابية.