التخطي إلى المحتوى
العسكري السوداني.. إحباط محاولة إنقلاب وتوقيف 12 ضابطا
.

أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الخميس، إحباط محاولة انقلابية من قبل عدد من ‏الضباط، لافتا إلى انه تم اعتقال معظمهم‎.‎
وقال رئيس لجنة الأمن والدفاع في المجلس العسكري الانتقالي، الفريق جمال الدين عمر، إن ‏‏”المدبرين والمشاركين في المحاولة الانقلابية الفاشلة، بلغ عددهم 12 ضابطا، منهم 7 بالخدمة، ‏و5 أحيلوا على المعاش، و4 ضباط صف”، مشيرا إلى أنه “تم التحفظ عليهم‎”.‎
وأكد المجلس العسكري في السودان أنه “جاري القبض على المشاركين الآخرين، بمن فيهم قائد ‏المحاولة الانقلابية‎”.‎
أضاف عمر: “باشرت الأجهزة الأمنية التحقيق معهم، وسيتم تقديمهم للمحاكمة العاجلة‎”.‎
كما شدد على أنه “سيستمر في بسط الأمن والحفاظ على استقرار البلاد، وأن القوات الأمنية ‏حريصة على أمن الوطن والمواطن، وتحقيق التحول السياسي المنشود‎”.‎
وأشار عمر إلى أن المحاولة الانقلابية “جاءت في توقيت دقيق، لاستباق الاتفاق بين المجلس ‏وقوى إعلان الحرية والتغيير (التي تقود الاحتجاجات‎)”.‎
واستطرد قائلا: “رأينا حجم المخاطر والتهديدات التي تحاك ضد أمن وسلامة الوطن، بواسطة ‏هذه المجموعة الرافضة لمطالب الشعب، لكن التنافس على حكم البلاد سيكون عبر صناديق ‏الاقتراع، وليس الانقلابات العسكرية التي تعطل عجلة التنمية والازدهار‎”.‎
واختتم رئيس لجنة الأمن والدفاع في المجلس العسكري الانتقالي حديثه بالقول: “تعاهدكم القوات ‏المسلحة، وأجهزة الدعم السريع، والشرطة، وجهاز المخابرات، بالعمل سويا للحفاظ على مصلحة ‏الوطن والمواطن، وندعو المواطنين للتعاون مع الأجهزة الأمنية لمواجهة المندسين‎”.‎