التخطي إلى المحتوى
المرحلة الأخيرة لتحرير طرابلس.. وتقدّم للجيش الليبي على جميع المحاور
.

أعلن الجيش الليبي، الاثنين، أن الوحدات العسكرية تتقدم على جميع محاور العاصمة طرابلس، مؤكدا السيطرة على مواقع جديدة.
وكان الجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر، أعلن الاثنين انطلاق المرحلة الحاسمة والأخيرة لتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المسلحة والجماعات الإرهابية التي تقاتل ضمن قوات حكومة الوفاق.
وفي تسجيل صوتي، أعلن آمر غرفة العمليات المتقدمة في الجيش الليبي، اللواء صالح عبودة، بدء ساعة الصفر، وأمر كافة القوات التابعة للجيش، والموجودة بمحاور طرابلس، بالتقدم لتنفيذ المهمة الأخيرة لتحرير العاصمة طرابلس.
وقادت قوات الجيش اليوم هجمات هي الأعنف منذ أسابيع على تمركزات قوات حكومة الوفاق، بمناطق عين زارة والخلة ووادي الربيع جنوبي العاصمة طرابلس بإسناد من الطيران الحربي، وأعلنت أنها تتقدم بشكل كبير في محوري عين زارة و وادي الربيع، بعد أن قدّم لها سلاح الجوّ غطاء جويا، باستهداف نقاط تمركز مسلحي الوفاق أمام الوحدات المتقدمة.
والجمعة، سيطر الجيش الليبي، على معسكر اليرموك، الذي يعد من أهمّ المواقع العسكرية في العاصمة طرابلس، ويشكلّ خطوة مهمة في طريق تحرير العاصمة.