التخطي إلى المحتوى
الولايات المتحدة تعرض على شركائها “مفهوم مواجهة تأثير الكرملين”
.

بحث رئيس الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مارك جرين، يومي 4 و5 من الشهر الجاري في باريس، مع ممثلي الدول السبع الكبار”وثيقة” مفهوم مواجهة التأثير الضار للكرملين.

وقالت الوكالة في بيان: “مفهوم مواجهة التأثير الضار للكرملين، يعتبر ردا على تأثيرات الكرملين من خلال تهيئة الظروف لتحقيق الاستقرار الاقتصادي والديمقراطي في البلدان التي يتم توجيه الإجراءات نحوها ومن خلال العمل الذي يستهدف محاولات الكرملين لتقويض عمل عدد من المؤسسات”.

وتشير الوثيقة إلى أنه سيتم التركيز في هذا المبادرة على المؤسسات والتشريعات الديمقراطية، والإعلام المستقل، واستقلال الطاقة، والاستقلال الاقتصادي.

في سياق آخر، كانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت، أمس الجمعة، أن إحدى مقاتلاتها اعترضت طائرة استطلاع أمريكية كانت تقترب من الحدود الروسية فوق البحر الأسود، مؤكدة أن عملية مرافقتها تمت بشكل آمن.

وقالت الوزارة في بيان: “لاعتراض الهدف أقلعت مقاتلة سوخوي 37 مناوبة تعمل ضمن نظام الدفاع الجوي في المنطقة العسكرية الجنوبية، وقد اقترب طاقم المقاتلة إلى مسافة آمنة من الهدف الجوي، وتبين أنها طائرة استطلاع أمريكية من طراز “بي-8 إيه بوسيدون”، وقد غيرت مسارها فورا مبتعدا عن الحدود الروسية”.