التخطي إلى المحتوى
اليمن.. ألوية العمالقة تدعو للتهدئة والحوار
.

أصدرت قوات ألوية العمالقة، الاثنين، بيانا دعت فيه الأطراف اليمنية إلى وقف إراقة الدماء وتهدئة الأمور والجلوس إلى طاولة الحوار.

وطالبت ألوية العمالقة في بيانها الحكومة اليمنية بالاستماع إلى مطالب المجلس الانتقالي الجنوبي باعتبارها مطالب تعبر عن أهالي الجنوب كافة.

ودعت حزب الإصلاح الموالي للإخوان بالتوجه لقتال ميليشيات الحوثي الإيرانية في الشمال وليس قتال الجنوبيين.

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي أصدر بيانا في وقت سبق اليوم، أكد فيه التزامه التزامه بوقف إطلاق النار في محافظة شبوة في جنوبي اليمن.

 

واستنكر المجلس الانتقالي عدم التزام قوات الحكومة اليمنية باتفاق وقف إطلاق النار، متحدثا عن تدفق الجماعات الإرهابية على المحافظة بدعم من حزب الإصلاح الإخواني في محاولة لاحتلال المحافظة.

وحمّل “الانتقالي الجنوبي” الحكومة اليمنية “المسؤولية الكاملة عن استهداف قوات النخبة الشبوانية، وإعادة تمكين التنظيمات الإرهابية والجماعات المتطرفة في محافظة شبوة بعد أن تم تأمينها”.

وأعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن في وقت سابق تشكيل لجنة سعودية- إماراتية، تقرر أن تبدأ عملها اليوم، لمعالجة المواجهات في محافظتي شبوة وأبيل

وستعمل اللجنة على تثبيت وقف إطلاق النار. ولاستكمال كافة الجهود والإجراءات في محافظة عدن.