عيون عربية

عيون تشاهد ما لا يرى

ثقافة

بالصور.. مارون النقاش يعود إلى منزله في صيدا القديمة!

.

تخليداً لذكرى رائد المسرح اللبناني والعربي وابن مدينة صيدا مارون النقاش( مواليد صيدا ١٨١٧) ، أزاح وزير الثقافة الدكتور محمد داود داود ورئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائب بهية الحريري الستارة عن اللوحة التذكارية التي أعيد رفعها على منزل النقاش الكائن على الواجهة البحرية لمدينة صيدا القديمة قبالة قلعتها البحرية ، وذلك بحضور قائد منطقة الجنوب الاقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد غسان شمس الدين وممثل رئيس بلدية صيدا عضو المجلس البلدي وفاء شعيب والسفير عبد المولى الصلح ومديرة المركز الثقافي الفرنسي في صيدا باسكالين ماينوس ، ورئيسة لجنة مهرجانات صيدا الدولية نادين كاعين وعدد من اعضاء اللجنة ومؤسسة مبادرة صيدا الثقافية ميسا حانوني يعفوري وجمع من الشخصيات الثقافية والأهلية. والاجتماعية . ثم جال الوزير داود برفقة الحريري والحضور داخل “أوتيل القلعة” التراثي الذي يقع في المبنى نفسه برفقة السيدة نادين قدورة ممثلة اصحاب الفندق. 

الوزير داود
وفي تصريح له اثر الجولة قال الوزير داود “نحن موجودون كوزارة  ثقافة لنشجع المهرجانات بدرجة اولى ، وبالنسبة لإزاحة الستارة عن اللوحة التكذارية لمنزل مارون النقاش هذا شيء يعنينا جدا كلبنانيين كونه أباً للمسرح اللبناني ويستحق ان نضيء على كل مرحلة من مراحل حياته خاصة وانه امضى وقتا من طفولته في هذا البيت، وبالتالي قد يتحول هذا المنزل مع الوقت الى مزار للمهتمين . ونحن ندعم هذه الخطوات ونباركها كوزارة ثقافة ودائما بجهود جبارة من السيدة بهية الحريري التي نشكرها ونشد على يدها ونقول لها اننا كوزارة ثقافة سنكون دائما شركاء لكم في كل النشاطات “. 

النائب الحريري
من جهتها رحبت النائب الحريري بالوزير داود وشكرته على حضوره وقالت” اهم شيء بالنسبة لنا هي الاستدامة كما رأيتم وكما مر شهر رمضان وكان والحمد لله كله مفعم بالحيوية والنشاط، والآن لدينا اسبوع الموسيقى الذي احببنا ايضا ان نطلقه بوجود معاليه وان نعيد وضع اللوحة التذكارية لبيت الفنان الكبير مارون النقاش والذي نسعى لأن يصبح هذا البيت مع الدليل السياحي من ضمن المعالم التي تتم زيارتها في صيدا القديمة . واغتنمنا الفرصة ايضا بوجود معالي الوزير لنطلعه على اوتيل القلعة الذي يعاد ترميمه ليعاد تشغيله وبداخله زوار وهو يستقبل من يريد ان ياتي الى صيدا”.

ىة

ىة

ةت

نم

ن

ت

ى