التخطي إلى المحتوى
ببغاء محتجز بقضية تجارة هيروين!
.

احتجزت الشرطة البرازيلية ببغاءً بعد أن كاد يفسد عليها عملية مداهمة أمنية للقبض عن اثنين من المشتبه بهم في تجارة الهيروين.

وأعلنت الشرطة البرازيلية في ولاية بياوي، أن الببغاء أخذ يصرخ «ماما الشرطة» عند بدء المداهمة لمساعدة المشتبه بهم على الهرب، حسب ما ذكرت قناة «R7» الإخبارية البرازيلية.

وحاولت الشرطة استجواب الببغاء، لكنه لم يقل كلمة واحدة. وقال أحد رجال الأمن المشاركين في عملية المداهمة إن الببغاء حاول التدخل في تطبيق القانون، وإنه لا بد أن يكون قد تدرب على ذلك، لأنه بمجرد أن اقتربت الشرطة بدأ يصرخ، وفقاً لصحيفة «واشنطن بوست» الأميركية.

وذكرت صحف محلية، أنه تم القبض على مالكي الببغاء، كما قام أحد الضباط بنقل الببغاء إلى قسم شرطة تيريسينا.

وقال ناشطون بيئيون، إن الببغاء قد تم نقله بعد ذلك إلى حديقة حيوانات محلية؛ حيث سيقوم الحراس بتدريبه على الطيران.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اتهام ببغاء بمساعدة المشتبه بهم في تهريب المخدرات.

ففي كولومبيا عام 2010 تصدر ببغاء اسمه لورينزو عناوين الصحف الدولية، بعد أن رصدته الشرطة يحذر أصحابه بكلمة «اركض» باللغة الإسبانية، على مرأى من ضباط الشرطة، وهم يقتربون.

وزعم المسؤولون الكولومبيون آنذاك أن لورينزو كان واحداً من 1700 طائر، قامت السلطات بضبطها، معتقدين أنهم قد تم تدريبهم جميعاً لتنبيه مالكيها إذا اقتربت الشرطة، وفق ما أوردته «أسوشيتد برس».