التخطي إلى المحتوى
بعد توقيع وثيقة الإعلان الدستوري.. بومبيو يوجه رسالة للشعب السوداني
.

علق وزير  الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، على توقيع المجلس العسكري الانتقالي في السودان وقوى إعلان الحرية والتغيير على وثيقة الإعلان الدستوري بصفة نهائية.

وكتب بومبيو على “تويتر”، اليوم السبت 17 آب: “نهنئ الشعب السوداني على توقيع الإعلان الدستوري”، مضيفا: “الولايات المتحدة سوف تواصل دعم الشعب السوداني، في سعيهم لتشكيل حكومة يمكنها حماية حقوق المواطنيين السودانيين”.

وتابع: “واشنطن تدعم سعي السودانيين للوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة”.

ووقّع المجلس العسكري الانتقالي في السودان وقوى إعلان الحرية والتغيير على وثيقة الإعلان الدستوري بصفة نهائية، اليوم السبت.

وبدأت بعد ظهر اليوم مراسم التوقيع النهائي على وثيقة الإعلان الدستوري في الخرطوم، وسط حضور عربي وأفريقي واسع.

ووقع عن المجلس العسكري نائب رئيس المجلس محمد حمدان دقلو “حميدتي”، ومن الشهود الموقعين على المراسم رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، ورئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي، ووزير الخارجية الفنلندي بيكا هافيستو، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين، الأمين العام المساعد للجامعة العربية السفير خليل إبراهيم الزوادي، ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للقرن الأفريقي، وممثل دول الترويكا.

ومن بين الحضور، الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، ورئيس جنوب السودان سيلفا كير ميارديت، ورئيس تشاد إدريس ديبي، ووزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، ووزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير.