التخطي إلى المحتوى
تحدى الكونغرس.. بار يرفض الإدلاء بشهادته أمام مجلس النواب
.

أعلن وزير العدل الأميركي بيل بار أنه لن يدلي بشهادته أمام مجلس النواب بشأن طريقة تعامله مع تقرير روبرت مولر، المحقّق الخاص في تدخّل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأميركية في 2016، في موقف ينذر بمعركة شرسة مع المعارضة الديمقراطية.

وقال رئيس لجنة العدل في مجلس النواب النائب الديمقراطي جيري نادلر إنّ  الوزير رفض أيضاً تسليم اللجنة نسخة غير منقّحة من تقرير مولر، مهدّداً باستدعائه للمثول أمام اللجنة رغماً عنه إذا لم تفض المفاوضات معه خلال الأيام المقبلة إلى حلّ.

من جهتها قالت متحدثة باسم وزارة العدل إنّ لجنة العدل في مجلس الشيوخ استمعت “على مدى أكثر من خمس ساعات” لوزير العدل حول المسألة نفسها.
ويسيطر الديمقراطيون على مجلس النواب في حين يسيطر الجمهوريون على مجلس الشيوخ.

واعتبرت المتحدّثة باسم وزارة العدل أن النائب جيري نادلر وضع شروطاً “غير مسبوقة وغير ضرورية” للجلسة التي كان مقرّراً أن يشارك فيها بار “طواعية” الخميس.

وأوضحت أنّ من بين هذه الشروط سماحه لمساعدين برلمانيين، بالإضافة إلى النواب أعضاء اللجنة، باستجواب الوزير.

وقالت المتحدثة “ما زال الوزير مستعدّاً للردّ مباشرة على أسئلة أعضاء اللجنة بشأن التقرير”.

غير أنّ رئيس لجنة العدل في مجلس النواب سخر من هذه الذريعة وقال للصحافيين إن بار “يحاول ابتزاز اللجنة حتى لا تفعل ما نعتقد أنها أفضل طريقة للحصول على المعلومات التي نحتاج إليها”.

أضاف “لا يمكننا السماح لإدارة ترامب بأن تملي على الكونغرس طريقة عمله”.