التخطي إلى المحتوى
تحذير روسي لأوكرانيا
.

أمرت محكمة أوكرانية، الثلاثاء، بمصادرة ناقلة نفط روسية احتجزت الأسبوع الماضي لتورّطها في النزاع البحري الذي وقع العام الماضي بين أوكرانيا وروسيا، بحسب ما أعلن المدّعي العام العسكري أناتولي ماتيوس.

وقد أصدرت محكمة أوديسا في جنوب البلاد قرارا بمصادرة الناقلة النفطية “نيكا سبيريت”، بحسب ما جاء في وثائق نشرها المدّعي العام.

واحتجت الأمن الأوكراني ناقلة النفط الروسية الخميس الماضي، في أحد مرافئها في البحر الأسود، للاشتباه بارتباطها بحادث بحري وقع بين البلدين نهاية 2018.

 

وأوضحت أجهزة الأمن الأوكرانية في بيان، أن الناقلة وصلت، الأربعاء، إلى ميناء مدينة إسماعيل في منطقة أوديسا حيث جرى احتجازها.

وقالت كييف إن الناقلة شاركت باستيلاء روسيا على مراكب أوكرانية قبالة سواحل القرم في نوفمبر الماضي، وفق ما ذكرت كالة “فرانس برس”.

وكانت السلطات الروسية قد حذرت في وقت سابق من “عواقب” احتجاز أوكرانيا للناقلة، إذ قال متحدث باسم الخارجية الروسية: “نقوم حاليا بدراسة كل ملابسات ما حدث لاتخاذ القرارات المناسبة”.

وتابع المسؤول الروسي: “إذا كان ما حصل عبارة عن احتجاز رهائن روس، فسيُعتبر ذلك انتهاكا فاضحا للقانون الدولي، والعواقب لن تتأخر”.