التخطي إلى المحتوى
ترامب: قضية “مولر” أغلقت
.

قال المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر، اليوم (الأربعاء)، إن اتهام الرئيس الأميركي دونالد ترمب بجريمة عرقلة العدالة لم يكن خيارا ممكنا بسبب سياسة وزارة العدل.

وأكد مولر، في أول تصريح علني له منذ عامين، أن «مكتب المحقق الخاص هو جزء من وزارة العدل، وقانونيا فهو ملزم تطبيق سياسة هذه الوزارة»، مشيرا بالتالي إلى أن «توجيه الاتهام لرئيس بارتكاب جريمة ليس خيارا يمكن أن ندرسه».

وفي الوقت ذاته، أكد مولر أن تقريره في التدخل الروسي في انتخابات 2016 لم يبرئ الرئيس، وقال: «لو كانت لدينا الثقة بأن الرئيس وبشكل واضح لم يرتكب جريمة، لقلنا ذلك، إلا أننا لم نصل إلى قرار حول ما إذا كان الرئيس قد ارتكب جريمة».

من جانبه، قال ترمب، في تغريدة على موقع «تويتر»: «لا شيء تغير في قضية تقرير مولر… لم يجدوا الأدلة الكافية، وفي بلادنا هذا يمنح الشخص البراءة.. أغلقت القضية شكراً لكم».