التخطي إلى المحتوى
ترامب: لستُ على عجلة من أمري بشأن إيران
.

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الجمعة، إنه لا يريد الحرب مع إيران، لكن إذا حدث ذلك فسيكون ثمة “إبادة” لم تحصل.

وأضاف ترمب، في مقابلة مع محطة NBC الأميركية أنه لا توجد شروط مسبقة للمحادثات مع طهران.

وشدد الرئيس الأميركي على أنه “لا يمكنك امتلاك أسلحة نووية”. “وإذا كنت تريد التحدث عن ذلك، جيد.. يمكنك العيش في اقتصاد مدمر لفترة طويلة”.

وجدد ما كان كتبه في تغريدة من أنه لم يعطِ الموافقة النهائية على قرار بضرب إيران، قائلاً “لم تكن هناك طائرات في الجو”.

ورداً على سؤال، أجاب الرئيس الأميركي أن الطائرات الحربية ستكون في الجو بوقت قياسي لو حدث شيء، وكانت الأمور ستؤول إلى نقطة لن تعود فيها إلى الوراء.

وقال ترمب إنه كانت هناك خطة جاهزة لضربة عسكرية، لكنها كانت مرهونة بموافقتي. لكنه أكد “لم يكن هناك ضوء أخضر على شيء”.

وفي تغريدتين على تويتر، كان الرئيس الأميركي أكد ما نشرته “نيويورك تايمز” قائلاً إنه أوقف الهجوم على إيران قبل موعده بعشر دقائق، لأن الرد لم يكن متناسباً مع إسقاط طائرة مسيرة غير مأهولة.

وقال ترمب: “لستُ على عجلة من أمري بشأن إيران”، مشدداً على أن طهران “لا يمكن أن تحصل على أسلحة نووية أبداً رغماً عن أميركا، ورغماً عن العالم”.

وأوضح أن الجيش الأميركي أعاد بناء قدراته، وأصبح الأفضل عالمياً، في رسالة تهديد واضحة للنظام الإيراني.

وكشف أن إدارته فرضت المزيد من العقوبات القاسية على إيران، ليلة الخميس.

وأوضح أن الجيش الأميركي استعد لضرب 3 مواقع إيرانية، وعندما سأل عن عدد القتلى المحتملين من جراء هذه الضربات، رد جنرال بأنهم “150”، هنا تدخل ترمب وقال: أوقفوا الضربة، بحسب ما نشره الرئيس الأميركي.