التخطي إلى المحتوى
ترامب: ما قامت به ماي “شديد الفوضى”
.

وجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انتقادات للحكومة البريطانية ورئيستها تيريزا ماي وإدارة ملف “البريكست” للخروج من الاتحاد الأوروبي بالإضافة للسفير البريطاني لدى واشنطن السير كيم داروتش.

وقال ترامب في تغريدتين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: “لقد انتقدت بشدة الطريقة التي تعاملت بها المملكة المتحدة وتيريزا ماي مع الخروج من الاتحاد الأوروبي.. يا لها من فوضى خلقتها هي ووزراؤها”.

وأضاف: “أخبرتها كيف يجب أن تفعل ذلك لكنها قررت المضي في طريق آخر.. أنا لا أعرف السفير لكنه ليس محبوبا أو جيدا”.

تابع: “لذلك داخل الولايات المتحدة لن نتعامل معه (السفير) بعد الآن، والأخبار الجيدة أنه سيكون للمملكة المتحدة رئيس وزراء جديد قريبا، بينما استمتعت بزيارة الدولة الرائعة الشهر الماضي، والملكة كانت أكثر ما أثار إعجابي”.

وكانت برقيات مسربة من السفارة البريطانية بواشنطن، كشفت وصف السفير للإدارة الأمريكية في عهد ترامب، بأنها “غير كفؤة” فضلا عن أوصاف أخرى بطريقة إدارة حمقاء.

وأثارت التسريبات موجة استياء بريطانية، وفتحت وزارة الخارجية تحقيقا رسميا في الحادثة، لمعرفة المسؤول عن التسريبات.

وأعلن وزير بريطاني، أنه سيقدم اعتذارا لإيفانكا ترامب، عن الحديث الوارد على لسان السفير عن التسريبات.