التخطي إلى المحتوى
تغريدات ورسائل غريبة.. هكذا تم اختراق حساب شرطة لندن
.

تعرض الموقع الإلكتروني لشرطة العاصمة البريطانية للاختراق، من جانب قراصنة إلكترونيين نشروا سلسلة من الرسائل الغريبة.

ونُشرت سلسلة من التغريدات على الحساب الرسمي لشرطة لندن على تويتر، الذي يتابعه أكثر من مليون شخص، بما في ذلك تغريدة طالبت بإطلاق سراح مغني الراب “ديغا دي”.

كما أرسلت مجموعة رسائل بريد إلكتروني غريبة، من إيميل المكتب الصحفي للشرطة، في حوالي الساعة 23:30 مساء الجمعة بالتوقيت الصيفي لبريطانيا.

وأكدت شرطة العاصمة أن موقعها الإلكتروني “تعرض لدخول غير مصرح به”.

وقالت الشرطة إنها تستخدم مزودا للإنترنت يسمى MyNewsDesk لإصدار نشرات إخبارية، مضيفة أن “رسائل غير مصرح بها” ظهرت على موقعها الإلكتروني وحسابها على تويتر، وضمن رسائل البريد الإلكتروني المرسلة إلى المشتركين.