التخطي إلى المحتوى
توافد الآلاف للمسجد الحرام في أولى العشر الأواخر من رمضان
.

توافد آلاف المصلين والمعتمرين والزوار الى المسجد الحرام لأداء صلاة التراويح في أولى ليالي العشر الأواخر من رمضان.
وتمكن الزوار من أداء شعائرهم وصلواتهم بكل يسر وسهولة، وسط منظومة من الخدمات المتكاملة التي وفرتها الأجهزة الحكومية المختلفة من بينها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.
وكثفت الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة، خدماتها الصحية داخل المسجد الحرام وساحاته.
ووفرت إدارة الدفاع المدني مستويات السلامة للمعتمرين، بالتنسيق مع كل الجهات الحكومية المشاركة في تنفيذ الخطة العامة لأعمال الدفاع المدني في حالات الطوارئ بالمسجد الحرام.
وقام رجال الأمن من القوة الخاصة بأمن المسجد الحرام بتنظيم حركة دخول وخروج المعتمرين والزوار داخل المسجد الحرام، إضافةً إلى تطبيق الخطط الأمنية للحفاظ على سلامتهم وأمنهم وحفظ الأمن داخل المسجد الحرام وساحاته على مدار الساعة.