التخطي إلى المحتوى
جديد “نايكي”.. “mannequin” ذات وزن زائد
.

في خطوة لافتة، تضمن متجر “نايكي” الرئيسي في لندن الذي تم افتتاحه الأربعاء الماضي، هياكل عرض ذات وزن زائد، وأخرى تجسد أفراداً من ذوي احتياجات خاصة في طابقهم الخاص بالنساء الذي أُعيد تطويره.

ويقدم الطابق الجديد الخاص بالنساء، “عروض ممتدة للأحجام الزائدة”، وملابس رياضية مصنعة حسب الطلب.

وقالت “نايكي” في بيان صحفي أنهم لن يحتفلوا بتنوع وشمولية الرياضة خلال المحتوى المرئي فقط، بل من خلال “مانيكانات” ذات وزن زائد، وأخرى تجسد أفراد من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي السياق عينه، قالت المديرة العامة لـ”نايكي” ونائبة الرئيس لقسم النساء للشركة في أوروبا، والشرق الأوسط، وأفريقيا، سارا هانا في بيان: “مع الزخم المذهل في رياضة المرأة الآن، تعد المساحة المُعاد تصميمها دليل آخر على التزام نايكي في إلهام وخدمة الرياضيات”.

وأصدرت “نايكي” مجموعة خاصة للنساء ذات الوزن الزائد في عام 2017، وقدموا خلالها أحجام تتراوح من “1X” إلى “3X”، وذلك مع حملة تضمنت عارضة الأزياء بالوما إليسير، ومؤثرات مثل غريس فيكتوري، ودانيل فانير، وغيرهن.

وفي وقت سابق من هذا العام، تعاونت “نايكي” أيضاً مع المؤثرة كلوي إليوت والمتجر البريطاني للتجزئة عبر الإنترنت “Very” لعرض مجموعتهم الخاصة بالأفراد ذو الوزن الزائد.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني، كان كلاهما جزء من الموقعين على رسالة مفتوحة نُشرت في مجلة “Cosmopolitan”، والتي أشارت إلى أن 45% من المتسوقات من ذوات الحجم الزائد يشترون الملابس عبر الإنترنت ويطلبون من تجار التجزئة توسيع نطاق المقاسات التي تُباع في المتاجر.