التخطي إلى المحتوى
جورج وأمل كلوني في “‏LA‏”.. هل تحسنّت علاقتهما؟
.

وطأت أقدام الزوجين العالميين جورج وأمل كلوني أراضي لوس أنجلوس يوم أمس الأحد، عندما ‏وصلا المدينة الأميركية في ساعات الصّباح الباكر عبر طائرتهما الخّاصة.‏
واصطحب الزّوجان توأميهما؛ أليكساندر وإيلا في رحلتهما إلى الولايات المُتّحدة، حيث شوهدا ‏وهُما يضعانهما في المقاعد المُخصصة للأطفال بالسّيارة التي نقلتهما من المطار.‏
وعلى صعيد الإطلالات، حرصت أمل أن تبقى ضمن حدود أناقتها المعهودة، وعلى الرّغم من ‏أنّها وصلت وجهتها في ساعات الصّباح الباكر، إلّا أنّها ارتدت أزياء كاجوال أنيقة، تألّفت من ‏تانك توب مُلوّن اختارته من علامة ‏Missoni، وصل سعره إلى 931 دولارًا.‏
أكملت المُحامية العالمية إطلالتها الكاجوال بتنسيق التوب المُلوّن مع بنطلون جينز ذي نهاياتٍ ‏واسعة، في حين اعتمدت تسريحة شعر المُموّج المُنسدل.‏

 

ع

مشى جورج على خُطى زوجته بانتقاء ملابس كاجوال مُريحة للسفر، فنسق تي شيرت بولو لونه ‏كحلي مع بنطلون جينز فضفاض، وظهر بستايل اللحية الخفيفة.‏

 

ع

على الصّعيد المهني، أطلق الممثّل والمُحاميّة مُؤخرًا تطبيقًا قانونيًّا يُدعى ‏TrialWatch‏ مُتعلّقًا ‏بحقوق الإنسان، بالتّعاون مع جامعة كولومبيا للقانون الواقعة في نيويورك.‏

 

ت

تأتي هذه الأنباء بعدما التقطت عدسات الباباراتزي صورةً لأمل وهي تجلس في المقعد الخلفي ‏للسيارة، والدّموع تملأ عينيها، في إشارةٍ إلى أنّه قد تكون العلاقة مُتوتّرة بعض الشّيء بين ‏الزّوجين.‏