التخطي إلى المحتوى
حرية فنزويلا.. إلى أين؟
.

أعلن رئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية خوان غوايدو، الذي نصب نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، ان الوضع الراهن في البلاد اجبره على اتخاذ قرار في بقاء كل الخيارات مفتوحة أمام النضال من أجل “حرية” فنزويلا.

ت

سانت جورج-سبوتنيك.”غرد” غوايدو على صفحته في” تويتر ” قائلا “ظروف اليوم أجبرتني على اتخاذ قرار بإبلاغ المجتمع الدولي رسميا بقاء كل الخيارات مفتوحة من أجل حرية الوطن الذي ناضل ومازال يناضل”. وأضاف غوايدو: أن” الأمل لم يولد لكي يموت “.