التخطي إلى المحتوى
خطط جونسون.. تهوي بالإسترليني إلى مستويات قياسية
.

واصل الجنيه الاسترليني تراجعه ليهبط إلى أدنى مستوى له منذ مارس 2017، ‏ويبلغ 1.2213 مقابل الدولار الأميركي، بفعل خطط رئيس الوزراء البريطاني ‏بوريس جونسون حول الخروج من الاتحاد الأوروبي.‏
ودفع جونسون بريطانيا أكثر نحو خروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق اليوم ‏الإثنين، مصرا أنه لن يجري محادثات بشأن البريكست مع قادة الاتحاد الأوروبي ‏ما لم تتراجع الكتلة عن رفضها لإعادة فتح اتفاق الانفصال الحالي.‏
قال جونسون خلال زيارة إلى قاعدة فاسلين البحرية في اسكتلندا “افتراضي مبني ‏على أنه يمكننا الحصول على اتفاق جديد، ونحن نهدف إلى اتفاق جديد”.‏
يحاول جونسون الضغط على الاتحاد الأوروبي كي يتراجع من خلال تكثيف ‏الاستعدادات لمغادرة المملكة المتحدة الكتلة الأوروبية في غضون ثلاثة أشهر دون ‏اتفاق.‏
في حين صوتت المملكة المتحدة ككل لمغادرة الاتحاد الأوروبي في عام 2016، ‏دعمت اسكتلندا البقاء في الاتحاد بهامش كبير.‏
وتقول نيكولا ستيرغن، التي تقود الحكومة شبه المستقلة في إدنبرة، إنه ينبغي ‏لاسكتلندا إجراء تصويت على الاستقلال عن المملكة المتحدة إذا تم إخراجها من ‏الاتحاد الأوروبي على غير رغبتها.‏