التخطي إلى المحتوى
“رامكو” يرصد انخفاض سعر شقق بيروت قيد الإنشاء.. إليكم التفاصيل
.

أظهر “مؤشر رامكو العقاري” انخفاضاً في الأسعار المعلنة للشقق السكنية لعام 2018 بـ 3.5 في المئة.

وكانت شركة “رامكو” –  للاستشارات العقارية نشرت مؤشرها العقاري لمدينة بيروت، وفيه أن دراسة التطورات الطارئة على الأثمان المطلوبة للطوابق الأولى، وفقاً لما أعلنه المطوّرون خلال العام 2018. كذلك شملت الدراسة 152 مبنىً سكنياً قيد الإنشاء في 58 منطقة مختلفة ضمن نطاق مدينة بيروت. واعتمدت الدراسة أساساً على الأسعار المعلنة والمطلوبة من قبل المطوّرين، ولم تأخذ في الاعتبار أي حسومات يُمكن أن تنجم لاحقاً جراء المفاوضات.

من جهته، أشار رئيس شركة “رامكو” رجا مكارم الى ان “الأزمة العقارية الحالية قد انعكست سلباً على مؤشر الشركة  الذي استمر بالانخفاض للسنة الخامسة على التوالي ووصل الى ذروته عام 2018”.

وقال مكارم “عادةً يتردد المطور في تخفيض الأسعار المعلنة وينتظر مرحلة التفاوض الجديّة حتى يخفّض سعره، ولكن نظراً للوضع الراهن فقد اضطر العديد من المطوّرين الى تخفيض اسعارهم المعلنة حتى قبل الوصول الى التفاوض الجدي مع الزبون، حيث خفّض  نحو 70 مطوراً اسعارهم المعلنة من أصل 152، وهذ الرقم يمثل 46 في المئة من المشاريع المشمولة بالدراسة”. أضاف ” بعض المطورين كانوا منطقيين واقتنعوا بأن ارتفاع أسعار الفائدة لدى المصارف حتمت عليهم تخفيض أسعارهم لجذب الزبون فضلاً عن انخفاض وتيرة الطلب، في المقابل ثمة من لديهم امكانية الشراء نقداَ والاستغناء عن القرض المصرفي الا ان هذا الاستغناء يجعلهم بمركز القوة أكثر للبحث عن فرض أفضل”.

ختم مكارم “ثمة 49.4 في المئة من المشاريع قيد الانشاء حافظت على أسعارها المعلنة دون تخفيض، وذلك مع استمرار الازمة العقارية وانخفاض الاسعر المستمر، الا ان هناك من يتعنت بابقاء أسعارهم المعلنة كما هي دون اي تخفيض”.