التخطي إلى المحتوى
روحاني للإيرانيين: علينا كسب “الحرب الاقتصادية” ضد أميركا
.

 

دعا الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم (الأربعاء)، إلى الوحدة من أجل التصدي لما وصفها «الحرب الاقتصادية» التي فرضتها الولايات المتحدة على بلاده.

ووفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء، قال روحاني، في كلمة تلفزيونية: «ينبغي أن نتحد لمواجهة وكسب هذه الحرب الاقتصادية التي بدأتها أميركا علينا».

وكان روحاني قد اشترط رفع العقوبات الأميركية، وعودة واشنطن إلى الاتفاق النووي، لترتيب لقاء يجمعه مع الرئيس الأميركي، دونالد ترمب.

وجاء هذا التطور غداة إعلان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الأميركي في قمة «مجموعة السبع» عن «توفر الظروف» لعقد لقاء بين ترمب وروحاني؛ لكنه ذكر أن الأمور في غاية الهشاشة، كما أبدى ترمب استعداده للقاء روحاني إذا توفرت الظروف المناسبة.

وعلق روحاني قائلاً إنه يريد «حل المشكلات عبر مسار منطقي، وليس لالتقاط الصور»، مشيراً إلى أن واشنطن «تملك مفتاح التغيير الإيجابي، ولذا يتعين عليها أن تتخذ الخطوة الأولى».

وأضاف: «من دون هذه الخطوة لن ينفتح هذا القفل». وطالب روحاني واشنطن بما سماه «التراجع عن الطريق الخطأ»، مشيراً إلى أنه «من دون تراجع واشنطن عن العقوبات وشطب الأخطاء، لن يحدث أي تغيير إيجابي».

وكذلك قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الاثنين، في طوكيو، إنه أبلغ الرئيس الفرنسي أن لقاء روحاني وترمب «لا يمكن تصوره»، مشترطاً عودة واشنطن للاتفاق النووي قبل الحديث عن تغيير في العلاقات.