التخطي إلى المحتوى
سيميوني يعتذر..
.

 

قدم الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد الإسباني، اعتذاره بعد الاحتفال “المشين” بهدف فريقه في شباك يوفنتوس الإيطالي، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، الأربعاء.

واحتفل المدرب “على طريقته اللا أخلاقية” بالهدف الأول لفريقه، وتوجه في البداية نحو أرض الملعب ولاحقا نحو مدرجات ملعب “واندا متروبوليتانو” في مدريد.

وصرح سيميوني، في مؤتمر صحفي، السبت، عشية لقاء فياريال في الدوري الإسباني: “أطلب الصفح مرة جديدة من الذين شعروا بالإساءة من هذه الحركة وأعتذر أيضا ليوفنتوس”.

وأضاف “كانت طريقة للتعبير عن كل ما كنت أشعر به حيال اللاعبين، طريقة سيئة. أقول ذلك على أمل طي هذه الصفحة”.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده في ختام مباراة الأربعاء، قال سيميوني ردا على سؤال عن تفسير هذه الحركة، إنها كانت إشارة إلى “الجرأة التي تطلبها الدفع باللاعبين كوكي ودييغو كوستا” في مباراة على هذا القدر من الأهمية، رغم غيابهما في الفترة الأخيرة بسبب الإصابة.

وبات أتلتيكو يتمتع بأفضلية للعبور إلى الدور ربع النهائي للمسابقة الأوروبية الأهم، وسيحل ضيفا على يوفنتوس إيابا في 12 مارس، بعد الفوز عليه بهدفين نظيفين ذهابا.