التخطي إلى المحتوى
صدامات بين الشرطة ومئات المتظاهرين في كشمير الهندية
.

دارت صدامات بين مئات المحتجين في كشمير الخاضعة للإدارة الهندية، والشرطة التي ردت بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص من بنادق الضغط باتجاههم، حسبما ذكر مراسل “فرانس برس”.
واندلعت الصدامات بعد أن احتشد عدة آلاف في مدينة سريناغار مركز المنطقة في اليوم 12 من الإغلاق الأمني بعد تجريد كشمير من الحكم الذاتي، وإلحاقها بالحكومة المركزية.
وذكر الجيش الباكستاني، الجمعة، أن القوات الهندية أطلقت النار عبر خط السيطرة في إقليم كشمير المتنازع عليها، مما أسفر عن مقتل جندي آخر، ليصل عدد القتلى إلى 6 في أقل من 24 ساعة.
وأوضح المتحدث باسم الجيش الجنرال، آصف غفور، في تغريدة على موقع تويتر “ابن شجاع آخر للأرض فقد حياته في أداء الواجب” في بلدة بوتال”، على ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.