التخطي إلى المحتوى
صدمة مبكرة لرونالدو!
.

 

حقق فريق يوفنتوس انطلاقة باهتة بالدوري الايطالي لكرة القدم، بفوزه الهزيل على بارما بهدف دون رد اليوم السبت.

 

واحرز هدف يوفنتوس قائده جورجيو كيليني في الدقيقة 21 من عمر اللقاء.

 

وأصيب البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، بخيبة أمل خلال المباراة بعدما أحرز هدفه الأول هذا الموسم مع السيدة العجوز، في الدقيقة 34 من عمر المباراة، ليعزز تقدم البيانكونيري أمام بارما بالهدف الثاني، قبل أن يعود الحكم لخاصية تقنية الفيديو “الفار” ويقرر إلغاء الهدف بداعي وجود حالة تسلل على كريستيانو.

يشار إلى أن الدون البرتغالي أنهى الموسم الماضي، في المركز الرابع بجدول ترتيب الهدفين، برصيد 21 هدفًا.