عيون عربية

عيون تشاهد ما لا يرى

حول العالم

ضربة جوية أميركية على “داعش ليبيا”

.

أعلن الجيش الأميركي، اليوم، أن ضربة جوية أميركية قتلت 8 أشخاص يشتبه بانتمائهم لتنظيم داعش في جنوب ليبيا قرب مدينة مرزق.

وذكرت القيادة الأميركية في أفريقيا في بيان أن الضربة وقعت الخميس.

وخسر التنظيم معقله بوسط ليبيا في مدينة سرت في كانون اول 2016، لكنه تراجع إلى الصحراء الشاسعة لإعادة تجميع صفوفه.

وتأتي الضربة العسكرية بالتزامن مع لقاء عقده القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، مع السفير الأميركي لدي ليبيا، ريتشارد بنورلاند، لبحث الأوضاع العسكرية في ليبيا ومكافحة الإرهاب في العاصمة الإماراتية أبوظبي، الخميس.

وذكر المكتب الإعلامي للقيادة العامة للجيش في بيان صحفي أن حفتر التقي بنورلاند، وذلك في إطار بحث “الأوضاع العسكرية في ليبيا وحرب القوات المسلحة على الإرهاب وتعزيزا للعلاقة بين الدولتين الليبية والأميركية”.

يذكر أن الجيش الوطني الليبي أطلق عملية عسكرية واسعة في الرابع من أبريل الماضي، لتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المسلحة والجماعات الإرهابية التي تسيطر عليها.

وقبل إعلان الهجوم على طرابلس، أطلق الجيش الوطني هجوما في منتصف يناير “لتطهير الجنوب من الجماعات الإرهابية والإجرامية”.

وباتت قوات الجيش تسيطر على جزء كبير من الجنوب الليبي الصحراوي بعدما انتشرت في محيط سبها، التي تبعد عن طرابلس نحو 650 كلم، وحصلت على تأييد قبائل في المنطقة.