التخطي إلى المحتوى
ضربة موجعة للحوثيين في قاعدة الدليمي
.

أعلن التحالف العربي، “تحالف دعم الشرعية في اليمن”، مساء امس استهداف مقاتلاته لمواقع تابعة للمتمردين الحوثيين في قاعدة الديلمي الجوية ومحيط مطار صنعاء.

وذكرت مصادر محلية، أن طيران التحالف نفذ نحو ست غارات، وسمع دوي انفجارات كبيرة في المنطقة وسط استمرار تحليق الطيران.

وبحسب قناة الأخبارية السعودية، شملت الأهداف”مواقع صيانة الطائرات المسيرة ومنظومة اتصالات وأماكن تواجد الخبراء والمشغلين”.

وفي وقت سابق، استهدفت غارات للتحالف قاعدة إطلاق صواريخ كاتيوشا ما أدى إلى تدميرها ومقتل من كانوا على متنها.

كما دمرت المقاتلات بغارات أخرى، منصة صواريخ موجهة “كورنيت” في المنطقة.

من جهة أخرى، أفادت مصادرنا عن مقتل وجرح عشرات الحوثيين في معارك مع قوات الجيش الوطني في جبهة قانية بمحافظة البيضاء.

وقالت مصادر عسكرية، إن مجاميع من الحوثيين حاولوا التسلل إلى مواقع “الخدار” ومخابئ القردعي في جبهة قانية، لكن قوات الجيش أفشلت الهجوم.

وأشارت المصادر إلى أسر عدد من المتمردين خلال المواجهات واستعادة كميات من الذخائر والأسلحة.

على صعيد آخر، شهدت عدة جبهات في العود بمديرية قعطبة في محافظة الضالع، وسط اليمن، اشتباكات ومعارك بين الميليشيات الحوثية والقوات المشتركة.

وقتل 9 من مسلحي الميليشيات أثناء محاولتهم التسلل إلى إحدى القرى بالمنطقة، قبل أن يتصدى لهم الحزام الأمني ويتمكن من إحراق عربتين وقتل المتسللين.

وشهد محيط بلدة الفاخر في المنطقة نفسها اشتباكات وقصفا متبادلا واشتباكات أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من الميليشيات، فيما تم أسر 14 منهم خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

ودفعت القوات المشتركة والمقاومة بتعزيزات جديدة من عدن إلى حدود محافظة الضالع، وتجري الاستعدادات للدفع بالمزيد من الأسلحة والمقاتلين خلال اليومين المقبلين لتأمين المرتفعات والأودية المحاذية لمحافظة إب المجاورة.

وفي السياق ذاته، أغارت مقاتلات التحالف على مواقع وتعزيزات للميليشيات كانت قادمة من محافظات إب وذمار باتجاه حدود الضالع، كما حلقت المقاتلات لساعات في سماء المنطقة.