التخطي إلى المحتوى
ضمن جهود تطوير “القاهرة التاريخية”.. قرار للسيسي
.

كلف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأحد، رئيس الوزراء مصطفى مدبولي بإخلاء ‏محافظة القاهرة من الوزارات والمقار الإدارية الحكومية، وذلك ضمن جهود تطوير القاهرة ‏التاريخية، التي تقوم بها الحكومة حاليا‎.‎
وفي اجتماع حضره وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، عاصم الجزار، والأمين ‏العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى وزيري، والاستشاري المكلف بأعمال التطوير شهاب ‏مظهر، تحدث مدبولي عن سرعة البدء في تطوير ميدان التحرير‎.‎
وفي تصريحات نقلتها صحف محلية مصرية، قال مدبولي إن ميدان التحرير هو أحد أشهر ‏الميادين في مصر والعالم، والحكومة مهتمة بإظهاره في أبهى صورة، ليكون مزارا ضمن ‏المزارات الأثرية والسياحية في المنطقة‎.‎
أضاف أن هناك تكليف من الرئيس السيسي بتطوير القاهرة التاريخية، مع إخلاء المحافظة من ‏الوزارات والمقار الإدارية الحكومية في العام المقبل، وهو ما يسمح بعودة القاهرة لدورها ‏التاريخي والثقافي والسياحي والأثري‎.‎
وأشار إلى أنه تم تنفيذ عدد من المشروعات الكبرى في المحافظة، خاصة المتعلقة بالانتهاء من ‏تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة، كما يتم حاليا تنفيذ عدد آخر من المشروعات ضمن خطة ‏التطوير‎.‎
وأوضح أن انتقال الحكومة للعاصمة الإدارية الجديدة سيكون فرصة للاهتمام بالقاهرة ومبانيها ‏التاريخية، ومعالمها الأثرية والسياحية‎.‎
ولفت إلى أن ميدان التحرير هو أحد أهم الميادين، ولذا تم التكليف بتطويره على أعلى مستوى، ‏حيث سيتم تزيينه بإحدى المسلات، التي يتم ترميمها بطول 19 متر، وكذا الاهتمام بأعمال ‏الرصف، والإنارة، وتنسيق الموقع‎.‎