التخطي إلى المحتوى
طائرة ناسا “الغامضة” فوق كاليفورنيا.. وفرضية “مؤامرة”‏
.

ذكرت تقارير إخبارية أن طائرة تابعة لوكالة الفضاء الأميركية “ناسا” يصفها البعض ‏بـ”الغامضة” حلقت في الآونة الأخيرة فوق فالق سان أندرياس بولاية كاليفورنيا، الذي يعتبر من ‏أكبر الصدوع في القشرة الأرضية‎.‎
وأوضحت صحيفة “مترو” البريطانية، الثلاثاء، أن الطائرة حلقت على ارتفاع منخفض للغاية ‏فوق المنطقة وبصورة متعرجة‎.‎
وأشارت إلى أن معلومات بدأت تظهر بشأن تحليق الطائرة في أواخر يوليو الماضي، وذلك بعد ‏أن تعرضت كاليفورنيا إلى زلزال هو الأقوى منذ عقدين‎.‎
وقالت الشرطة المحلية إن الطائرة المعروفة بـ‎ “NASA817” ‎حلقت على ارتفاع أقل من ‏‏1000 قدم، مما يعني أنها كانت ملحوظة من قبل سكان جنوب كاليفورنيا‎.‎
ولم ترد “ناسا” على استفسارات بشأن سبب تحليق الطائرة على ارتفاع منخفض‎.‎
وبينما تشير الفرضية الأكثر ترجيحا إلى ارتباط تحليق الطائرة بالزلزال القوي، قدم العديد من ‏المغردين تفسيرات متباينة، ولا سيما نظرية المؤامرة‎.‎
وقال أحدهم إن الطائرة الغامضة جزء من أسطول أميركي كبير، مشيرا إلى أن امتلاك سلاح ‏الجو الأميركي طائرات تنفذ عمليات تجسس من أعلى‎.‎
لكن الصحيفة البريطانية نشرت في التقرير معلومات سابقة تحدثت عن مشاركة الطائرة‎ ‎NASA817‎‏ ، في عمليات فحص تأثير الدخان المتصاعد نتيجة الكوارث الطبيعية‎.‎
ورغم أن شكل الطائرة يبدو عاديا من الخارج، إلا أنها ليست كذلك من الداخل، فليس بداخلها ‏العديد من المقاعد بل أجهزة الفحص والقياس التي تسعى لمعرفة تأثير الدخان على نوعية الهواء‎.‎