التخطي إلى المحتوى
طهران تُحمّل واشنطن مسؤولية خسائرها! 
.

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، الخميس، أن واشنطن مسؤولة عن خسائر إيران، ووصف العقوبات الأميركية على المعادن الإيرانية بأنها تخالف “الأعراف الدولية”.
ونقلت وكالة أنباء الطلبة شبه الرسمية عن عباس موسوي قوله “هذا الإجراء الأميركي يخالف الالتزامات الدولية لهذا النظام. إنه يخالف الأعراف الدولية. الولايات المتحدة ستكون مسؤولة عن الخسائر (التي تتكبدها إيران)”.
جاء ذلك بعدما أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء، عن عقوبات ضد “صناعات الحديد والصلب والألمنيوم والنحاس الإيرانية” لتعزيز الضغط على النظام، وهدد باتخاذ إجراءات جديدة إذا لم “تغير (طهران) جذريا سلوكها”.
وبعد أن انسحب من الاتفاق النووي مع إيران المبرم في 2015، جدد ترمب في بيان التأكيد أنه يأمل في أن يلتقي “يوما ما مع القادة الإيرانيين للتفاوض على اتفاق” جديد.
وتوعد ترامب إيران بمزيد من الإجراءات إذا لم تغير سلوكها بشكل جذري. وقال: “نسعى لحرمان إيران من عائدات صادرات المعادن لتمويل برنامجها النووي”.