التخطي إلى المحتوى
ظريف: لا نسعى للحرب.. ولكن!
.

شدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، على أن إيران لا تسعى لاشتباك في المنطقة ولكنها لطالما دافعت وتدافع عن مصالحها بقوة، وفق وكالة “فارس” الإيرانية.
ولفت بعد اجتماعه بنظيره الياباني “تارو كونو” في طوكيو، إلى أن الاجتماع بحث مستجدات المنطقة والإجراءات الأميركية وكيفية الحفاظ على الاتفاق النووي في حال رغب المجتمع الدولي بذلك.  
وبيّن ظريف أن وزير خارجية اليابان أكد تمسك بلاده بالاتفاق النووي ورغبتها بمواصلة طرقها الدبلوماسية لاحتواء التوتر في المنطقة.
وشدد ظريف على أنه أوضح لنظيره الياباني “طرق خفض التوتر ولجم الإجراءات الأميركية الساعية للحرب، وأن إيران لا تسعى لاشتباك ولكنها لطالما دافعت بقوة عن مصالحها والان تواصل العمل ذاته”.
وأشار إلى أن الاجتماع بحث أيضا ضرورة التزام المجتمع الدولي بتطبيع العلاقات الاقتصادية لإيران والتي تشكل الهدف الأساسي للاتفاق النووي، إذا ما رغبت الأسرة الدولية بالحفاظ على هذا الاتفاق”.