التخطي إلى المحتوى
فالنسيا الإسباني يدين إيماءات عنصرية خلال مباراته مع أرسنال
.

عبر نادي فالنسيا الإسباني عن “الاشمئزاز التام وعدم التسامح المطلق “تجاه المشجعين الذين تم تصويرهم وهم يشيرون بتحيات نازية ويقلدون أصوات القرود خلال مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أوروبا مع نادي أرسنال الإنجليزي.

وقال النادي الإسباني إن “الإيماءات الفردية” التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي بعد مباراة يوم الخميس مع أرسنال “لا تمثل بأي حال قاعدة مشجعي فالنسيا”.

وعلى الرغم من أن الإيماءات “غير مبررة على الإطلاق”، فالنسيا يسعى إلى “مزيد من المعلومات حول أي استفزازات محتملة” التي تنطوي على مشجعي أرسنال.

وقالت حملة “كيك إت آوت” البريطانية المناهضة للعنصرية، إن هذا التعليق “يلقي بظلال من الشك على صدق” بيان فالنسيا.

كما ذكر فالنسيا أيضا أنه يعمل على تحديد المشجعين الذين تم تصويرهم، وسوف “يتخذ إجراءات تأديبية ردا على هذا” إذا كانوا من حاملي تذاكر الموسم.

وقع الحادث بعد فوز أرسنال 3-1 في مباراة الذهاب. ومن المقرر إقامة مباراة العودة في فالنسيا الخميس المقبل.