التخطي إلى المحتوى
فرق مختصة تُحقّق في تخريب 4 سفن بمياه الإمارات ‏
.

تسير حركة العمل بميناء الفجيرة في الإمارات بشكل طبيعي من دون توقف مع دخول وخروج ‏السفن من وإلى الميناء بطريقة اعتيادية، بعد يوم من تعرض 4 سفن تجارية لأعمال تخريبية في ‏المياه الاقتصادية لدولة الإمارات قبالة الفجيرة، في وقت يستمر التحقيق لمعرفة من يقف وراء ‏أعمال التخريب‎.‎
ورصدت وكالة الأنباء الإماراتية الحركة الإعتيادية لنقل البضائع ورسو السفن وحجم الضرر ‏الذي أصاب السفن الأربع وهي: “المرزوقة و”اندريا فيكتوري”و أمجاد” و”اي ميشيل”التي ‏تعرضت للأعمال التخريبية في خليج عمان بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الإمارات‎.‎
وأفادت “سكاي نيوز عربية” بأن العمل يسير بشكل طبيعي في الميناء‎.‎
وذكرت “سكاي نيوز” أن الأضرار في جسم السفن بدت متفاوتة، وقد خضعت لعمليات إصلاح ‏للأعطاب التي أصابتها‎.‎
ولا تزال الفرق المختصة تحقق بالحادثة لمعرفة التفاصيل والوقوف على أسباب والجهات التي ‏تقف وراء هذا العمل التخريبي العدائي‎.‎
والأضرار التي لحقت بالسفن ليست جسيمة، ولم تقع أي إصابات بشرية، كما لا يوجد أي ‏تسريب نفطي أو تأثير بيئي لما حدث
من جهته أكد مدير إدارة شؤون النقل البحري في الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية ‏عبد الله الهياس في تصريحات لسكاي نيوز عربية أن التحقيقات لا تزال جارية لكشف ملابسات ‏الحادث التخريبي. مضيفا أن دولة الإمارات ستتخذ اجراءات احترازية إضافية لضمان حماية ‏وسلامة حركة الملاحة البحرية‎.‎
وكانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات قد أعلنت أن 4 سفن شحن تجارية مدنية ‏من عدة جنسيات تعرضت صباح الأحد لعمليات تخريبية بالقرب من المياه الإقليمية للدولة في ‏خليج عمان، باتجاه الساحل الشرقي بالقرب من إمارة الفجيرة وبالقرب من المياه الإقليمية وفي ‏المياه الاقتصادية لدولة الامارات‎.‎
وقالت الوزارة في بيان لها، نقلته وكالة الأنباء الرسمية “وام”، إن الجهات المعنية في الإمارات ‏قامت باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، وجاري التحقيق حول ظروف الحادث بالتعاون مع ‏الجهات المحلية والدولية، وستقوم الجهات المعنية بالتحقيق برفع النتائج حين الانتهاء من ‏إجراءاتها‎.‎
وأشارت إلى أن العمليات التخريبية لم تنتج عنها أي أضرار بشرية أو إصابات، كما لا يوجد أي ‏تسرب لأي مواد ضارة أو وقود من هذه السفن‎.‎