التخطي إلى المحتوى
فرنسا ترفض مهلة إيران بشأن الاتفاق النووي
.

قال جان إيف لودريان، وزير الخارجية الفرنسي، إن فرنسا ترفض مهلة إيران بشأن الاتفاق النووي.

وأضاف في تصريحات نقلها مراسل “العربية”، “ما من شك في أن التصريحات التي صدرت عن السلطات الإيرانية بشأن التزامات إيران بمقتضيات اتفاق فيينا مثيرة للقلق”.

وتابع “نبحث مع الشركاء إمكانية التحرك الجماعي من أجل الحفاظ على الاتفاق النووي وأن تظل ايران ملتزمة بتنفيذه، مؤكداً أن باريس لن تتخلى عن هذا الاتفاق.

وأكد لودريان “سنبحث المبادرات التي يمكننا القيام بها في ضوء التصريحات الإيرانية الأخيرة، ونبحث ذلك مع وزير الخاريجة الأميركي، مايك بومبيو، ومن المهم أن تحافظ أوروبا على موقف موحد، وأنا واثق من أن الموقف سيظل موحدا”.

وكان نائب وزير الخارجية الإيراني قد أرسل تحذيرا إلى الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي لعام 2015، وقال عراقجي، إن على الدول الموقعة على الاتفاق النووي ألا تقلل من إرادة إيران في تطبيق التخفيض التدريجي لالتزاماتها وفقاً للاتفاق.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قد قال إن أمام الدول الموقعة على الاتفاق النووي 60 يوماً للتوصل إلى خطة لحماية بلاده، التي تعاني فعلاً من ضائقة اقتصادية، من العقوبات التي فرضها الرئيس الأميركي دونالد ترمب.